أخبار ساخنة

قوى الامن: توقيف أم وابنتها بجرم النصب والاحتيال


 صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ الاتي: "بتاريخ 16-9-2021، ورد إلى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية في وحدة الشرطة القضائية، شكوى مقدمة من مواطن ضد مجهولين بجرم نصب واحتيال.

باستماع إفادة المدعي، صرح انه منذ حوالي السنة تعرف إليه إحدى المواطنات التي تحمل الجنسية الإيطالية، وأوهمته انها بإمكانها تأمين سفر له إلى إيطاليا، واستحصلت منه على مبالغ مالية عدة. وبعد تحديد موعد السفر، أبلغته بتعذر الحضور إلى لبنان لنقله وعائلته إلى إيطاليا بسبب وفاة شقيقها في لندن.

بتاريخ 23-9-2021 وفي مدينة صور، ونتيجة للاستقصاءات والتحريات المكثفة التي قام بها المكتب المذكور، تمكنت عناصره من توقيف كل من م. م. (مواليد العام 1967، لبنانية) وابنتها ش. ح. (مواليد العام 1997، لبنانية).

بالتحقيق معهما، اعترفت (م. م.) بأنها كانت مقيمة في إيطاليا، وحضرت الى لبنان في العام 2019، وبقيامها بإيهام ضحاياها بأن زوجها ضابط، وهي باستطاعتها مساعدتهم في السفر وتأمين عمل لهم في البلد المذكور، وباستحصالها منهم على مبالغ مالية نقدا أو عبر حوالات مالية باسم ابنتها الثانية المقيمة في الخارج (تم تعميم بلاغ بحث وتحر بحقها) وبأسماء أشخاص مقيمين في لبنان.

كما اعترفت ابنتها (ش. ح.) باستغلال أحدهم لقبض حوالات مالية على اسمه لصالح والدتها، وبإقدامها على الاستحصال على مبالغ مالية من قبل أحد الأشخاص من خلال الارتباط به، وبالكشف على هاتفهما تبين وجود صور ل: حوالات مالية وجوازات سفر. تم التعرف عليهما من قبل عدد من الاشخاص الذين وقعوا ضحية أعمالهما، واتخذوا بحقهما صفة الادعاء الشخصي.

لذلك، تعمم المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بناء على إشارة القضاء المختص، صورتهما، وتطلب من الذين وقعوا ضحية أعمالهما وتعرفوا إليهما، الحضور إلى مركز المكتب المذكور، الكائن في ثكنة العقيد الشهيد جوزف ضاهر- بولفار كميل شمعون، أو الاتصال على الرقم: 293293-01 تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة".