حماس تكرم الحجاج وتحتفل بالسنة الهجرية في إقليم الخروب



بوابة الاقليم

أقامت حركة المقاومة الإسلامية - حماس إحتفالاً بمناسبة السنة الهجرية وتكريم حجاج بيت الله الحرام، في إقليم الخروب "سبلين الوادي"، بمشاركة الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية الوطنية والإسلامية، ولفيف من العلماء وحشد من أبناء المنطقة.

افتتح الحفل بتلاوة عطرة من القرآن الكريم، كما تخلل الحفل فقرات إنشادية من وحي المناسبة لفرقة أمجاد للفن والتراث، كما تم تسليم دروع وشهادات تكريمية للحجاج.

ثم كانت كلمة لرئيس رابطة علماء فلسطين في لبنان الشيخ بسام كايد، هنّأ فيها الحجاج بأدائهم مناسك الحج وعودتهم إلى ديارهم سالمين، كما استذكر الدروس والعبر من الهجرة النبوية الشريفة.

كلمة دائرة أوقاف جبل لبنان ألقاها فضيلة الشيخ إبراهيم إبراهيم أكد فيها وقوف الشعب اللبناني بجانب اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ودعمهم لاسترداد حقوقهم وعودتهم إلى ديارهم محررين منتصرين.

كلمة حركة المقاومة الإسلامية حماس ألقاها نائب المسؤول السياسي للحركة في لبنان جهاد طه، أكد فيها أن المقاومة بكل ألوانها السياسية ستفشل صفقة القرن وكل الحلول والمبادرات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية أو الأنتقاص من الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، ولن تفلح سياسة الإجرام الصهيوني في إخماد روح المقاومة لدى الشباب الفلسطيني الثائر الواثق بتحقيق الأنتصار لشعبنا وأمتنا.

وأكد طه أن مسيرات العودة هي محطة من محطات النضال الفلسطيني من أجل تثبيت وتحقيق حق العودة، وأن دماء شهداء وجرحى مسيرات العوده سترسم لنا خارطة الانتصار والعودة، وستستمر حتى دحر الاحتلال، وستبقى المقاومة الخيار الاستراتيجي لحماية شعبنا وحقوقه وثوابته ومواجهة سياسة القتل والبطش الصهيونية التي تُمارس بحق أبناء شعبنا الفلسطيني.

وأكد أن حماس حريصة على لم الشمل الفلسطيني وتكريس الوحدة الوطنية على قاعدة حماية وصون المشروع الوطني الفلسطيني والتمسك بمشروع المقاومة.

ودعا لبنان الرسمي والوطني إلى الإلتفات إلى واقع الشعب الفلسطيني الإنساني والاجتماعي في المخيمات، وضرورة العمل على إقرار الحقوق المدنية والاجتماعية لبلسمة الواقع الذي يعيشه شعبنا داخل المخيمات، كما دعا إلى تعزيز الدور اللبناني الفلسطيني لمواجهة كافة الاستحقاقات التي تتربص بالشعبين اللبناني والفلسطيني.